تسجيل الدخول

بوفون الكرة النسائية: إنجازات سيدات الكرة أفضل من الرجال

رياضة
8 تشرين الأول 2019wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 أيام
بوفون الكرة النسائية: إنجازات سيدات الكرة أفضل من الرجال

ترى نورا المزروعي حارس منتخبنا الوطني ونادي أبوظبي للسيدات، أو «بوفون»، كما تحب أن يطلق عليها، خاصة أنها تعتبر الحارس الإيطالي الكبير قدوتها، أن كرة القدم النسائية تتفوق في إنجازاتها على الرجال، وأنها تمتلك مستقبلاً أفضل، وتصف في ذات الوقت، مستوى حراس دورينا بـ «المخجل»، وتؤكد أنهم لا يبذلون جهداً في طريق التطور، وأن اللاعب الأجنبي يصبح هدافاً في الدوري، بسبب ضعف مستوى الحراس، وليس لتميزه.

وكشفت نورا المزروعي في حوار مع «البيان الرياضي»، والذي طرحت خلاله رأيها بكل شجاعة، عن تحولها من اللعب في خط الهجوم إلى حراسة المرمى، وأشادت بالاهتمام الذي تجده المرأة الإماراتية من القيادة الرشيدة، مؤكدة أن هذا الاهتمام، جعل لها مكانة في المجتمع، كما رفضت عقد مقارنة بين «الرجال والسيدات» في كرة القدم، وقالت إنها لا تود القول إن السيدات أفضل، أو تدخل في مثل هذا النوع من المقارنات، وأضافت: إنجازات السيدات أفضل من الرجال، سبق لنا الفوز ببطولة غرب آسيا، رغم عمرنا القصير في المنافسات، فماذا فعل الرجال؟… وأضافت: لا توجد بطولة غير كأس الخليج، وأفضل إنجازاته وصيف آسيا والمركز الثالث.

اضغط على هذا الرابط للاشتراك بخدمة whatsapp المجانية  

طفولة

بداية، كشفت نورا المزروعي عن ارتباطها بكرة القدم، وقالت إنها من منذ الطفولة مع نادي أبوظبي للسيدات، موضحة أنها كانت تلعب في خط الهجوم خلال بداياتها الكروية، ولاحقاً، انتقلت إلى حراسة المرمى، لأن النادي لم يكن لديه بديل للحارس الأساسي وقتها، حورية الطاهري، وأضافت: طلب مني مدرب الحراس كابتن أحمد زاهر، بداية المشاركة في تدريبات الحراس، لكي أكون احتياطياً تتم الاستعانة بي وقت الضرورة، وبعدها تم اجتماع معي بحضور مدير الفريق السفيرة حالياً حفصة العلماء، التي لم أستطع أن أرفض طلبها الذي وافقت عليه، وكان ذلك عام 2009، وبحمد الله، توفقت في التدريبات، حتى أصبحت الحارس الأساسي. موضحة أنها غير نادمة بعد النجاح الذي حققته في حماية العرين.

اهتمام

وعن الاهتمام الذي تحظى به اللعبة، قالت حارس منتخبنا الوطني: إن العشر سنوات الماضية، شهدت تطوراً كبيراً، لم يكن سيحدث لولا الاهتمام المتوفر بالكرة النسائية، والذي يعد نتاج اهتمام القيادة الرشيدة بالمرأة الإماراتية في مختلف المجالات، وأضافت: نحظى أيضاً بدعم اتحاد كرة القدم، وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ولجنة كرة القدم للسيدات، الدعم الذي وجدناه ساهم في التطور مع انتشار مراكز التدريب.

وثمنت نورا المزروعي ضم نادي بني ياس لكرة القدم النسائية قبل عدة أيام، ذاكرة أن هذه الخطوة تعتبر إيجابية جداً، وتشجع بقية الأندية على المواصلة في ذات الدرب.

غياب

وعن غياب الدوريات النسائية، قالت نورا المزروعي: هذه بالتأكيد واحدة من المشاكل، لذلك نحتاج إلى إشهار اللعبة في عدد كبير من الأندية، حتى تتوفر مواهب جيدة لكافة المنتخبات الوطنية، لكننا في نادي أبوظبي، نعمل على التحضير والتطوير، من خلال أداء المباريات مع فريق الأكاديميات.

لم تجد نورا المزروعي حرجاً في نقد مستوى حراس مرمى دوري الخليج العربي، وقالت إن مستوى الحراس محلياً متدنٍ، مستدلة على ذلك بالعدد الكبير من الأهداف، الذي تشهده المباريات، وفوز مهاجم أجنبي «عجوز»، على حد وصفها، بلقب الهداف، وأضافت: يمكن أن يغضب البعض من حديثي، لكن الصراحة أن مستوى الحراس في الإمارات «مخجل»، وفي رأيي، أنهم يحتاجون إلى عمل كبير، كنت أذهب إلى متابعة تدريبات بعض الأندية أحياناً، للاستفادة، والحقيقة أنني أبذل جهداً أكثر منهم في تماريني، كما أن التدريبات معروفة، مثل تسديد الكرات الثانية والعكسيات، مع هذه التمارين التي ليس بها أي جهد، من الطبيعي أن تسدد كرة من رأس الخيمة لتدخل في شباك حارس مرمى في أبوظبي.

مواهب

واستطردت نورا المزروعي وقالت: حتى لا أظلم الجميع، هنالك أيضاً بعض المواهب، مثل محمد الشامسي حارس مرمى الوحدة، وغيره، لكن يجب أن يكون هنالك عمل مستمر وجهد أكبر في التدريبات، سواء من حراس المرمى أو المدربين، وأن تتنوع التدريبات، حتى يعرف الحارس كيف يتصرف في كل المواقف.

أكدت حارس مرمى منتخبنا الوطني للسيدات، أن «البنات» قادرات على تحقيق العديد من الإنجازات، مع تطور اللعبة وانتشارها، لأن «البنت»، وحسب رأيها، تتمتع بطموح أكبر وقوة إرادة أفضل، وأضافت: المستقبل أمامنا، وبالعزيمة سنحقق كل أهدافنا، ونثبت في ظل الدعم الذي نحظى به من القيادة الرشيدة، التي تمكن المرأة في كافة المجالات، أننا قادرات على تحقيق الإنجازات.

المصدرالبيان الاماراتية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.